فيلا 3 غرف نوم
فيلا 4 غرف نوم
فيلا 5 غرف نوم
سجّل اهتمامك
English
إبحث عن فيلا
English

مدينة الشارقة المستدامة توفر باقة من العروض الخاصة على تملّك الفلل خلال شهر رمضان المبارك

يسري العرض لفترة محدودة وبأقساط تبدأ من 4,236 درهماً شهرياً.

إعفاء من رسوم الخدمة للسنوات الخمس الأولى عند التملك خلال فترة العرض.

الشارقة، الإمارات العربية المتّحدة، 22 أبريل 2021 – أعلنت مدينة الشارقة المستدامة، أحد مشاريع هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، عن توفير باقة من العروض الخاصة خلال شهر رمضان المبارك، والتي تتضمن خطط دفعات تنافسية لتملّك الفلل الحديثة في المشروع السكني الوحيد في إمارة الشارقة الذي يتمتع بأعلى معايير الاستدامة.

ويشمل العرض خطة سداد مرنة مع أقساط تبدأ من 4,236 درهم شهرياً، يتمّ تسديد 20% منها خلال فترة التطوير و80% عند التسليم، كما سيتمّ إعفاء المتملّكين الجدد من رسوم الخدمة خلال السنوات الخمس الأولى، إضافة إلى تقديم تجهيزات المطابخ الصديقة للبيئة والتي تتميز بكفاءة استهلاك الطاقة والمتكاملة كلياً مع أنظمة المنازل الذكية.

وبهذا الصدد، صرّح السيّد يوسف أحمد المطوّع، المدير التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، قائلاً: “أصبحت إمارة الشارقة اليوم وجهة استثمارية جاذبة بامتياز، ومدينة رائدة في المنطقة على صعيد الإستدامة البيئية، وهو مجال يزخر بأكبر الفرص الاستثمارية الواعدة، المرتبطة بقطاعات عديدة، والمواكبة للتوجه العالمي الحريص على تعزيز مصادر الطاقة الخضراء والممارسات الإنتاجية الصديقة للبيئة.”

وأضاف المطوع، قائلاً: “نسعى من خلال هذا العرض الذي نوفره لفترة محدودة خلال الشهر الفضيل إلى تشجيع الأشخاص الراغبين بتملك منزل جديد، سواء للاستثمار أو السكن، على تحقيق هذا الهدف، إذ تأتي هذه التسهيلات بما ينسجم مع الطلب ضمن سوق العقارات، إلى جانب توفير فرصٍ مميزة للأشخاص الراغبين في العيش في بيئة ذكية وصديقة للبيئة.”

مدينة الشارقة المستدامة هي ثمرة تعاون بين هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) وشركة “دايموند ديفلوبرز” للتطوير العقاري، وهي مشروع سكني متعدّد الاستخدامات عالميّ المستوى يلبّي أعلى معايير الاستدامة الاجتماعية والبيئية والاقتصادية.

ويمتدّ المشروع على مساحة تبلغ 7.2 مليون قدم مربّع في ضاحية الرحمانية بإمارة الشارقة، ويتضمّن مساكن مؤلّفة من ثلاث، وأربع وخمس غرف نوم من طراز “وحدة جانبية” و”وحدة وسطية”، والتي تتميّز جميعها بتصميمها العصري وهندستها المبتكرة التي تركّز على الاستفادة من المساحات بأفضل شكلٍ ممكن.

وجرى تصميم مدينة الشارقة المستدامة بهدف التخفيف من البصمة الكربونية في إمارة الشارقة، حيث تعمل المدينة بالطاقة الشمسية بنسبة 100٪، وتعيد تدوير 100٪ من المياه والنفايات، إلى جانب زراعة الخضار والفاكهة، كما أنها مصممة بشكل يشجّع على ممارسة الأنشطة الرياضية مثل المشي، واستخدام التنقل النظيف عن طريق توفير عربات كهربائية ذاتية القيادة ومحطات شحن للمركبات الكهربائية.

ومن خلال المرافق الاجتماعية مثل الحدائق، وصالات اللياقة البدنية، وأحواض السباحة، والمدرسة، والمسارات المخصصة للدراجات الهوائية والركض، تهدف مدينة الشارقة المستدامة إلى تحسين جودة حياة السكان وتوفير متطلبات وتوجهات الأجيال المقبلة، فضلاً على دعم فرص الأبحاث المتخصصة في كيفية عمل المجتمعات السكنية على تقليل الانبعاثات الكربونية.

وباستخدام مواد البناء العازلة للحرارة والنوافذ، وأنظمة المنازل الذكية، والتجهيزات الكهربائية المتميزة من حيث استهلاك الطاقة، إضافة إلى الألواح الشمسية على الأسطح، من المتوقع أن توفّر الوحدات السكنية في مدينة الشارقة المستدامة ما يصل إلى 50٪ على فواتير الكهرباء والمياه للسكان.