فيلا 3 غرف نوم
فيلا 4 غرف نوم
فيلا 5 غرف نوم
سجّل اهتمامك
English
إبحث عن فيلا
English

إنجاز 65% من المرحلة الأولى لمدينة الشارقة المستدامة

أعلن يوسف أحمد المطوّع المدير التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، إنجاز أكثر من 65% من المرحلة الأولى من المشروع، وبيع نحو 60% من الفلل السكنية في هذه المرحلة.

أكد يوسف أحمد المطوّع المدير التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، أن إمارة الشارقة أصبحت اليوم وجهة استثمارية جاذبة بامتياز، ومدينة رائدة في المنطقة على صعيد الاستدامة البيئية، وهو مجال يزخر بأكبر الفرص الاستثمارية الواعدة، المرتبطة بقطاعات عديدة، والمواكبة للتوجه العالمي الحريص على تعزيز مصادر الطاقة الخضراء، والممارسات الإنتاجية الصديقة للبيئة.

وأضاف المطوع، في تصريحات خاصة لـ”الشارقة 24″، أن مدينة الشارقة المستدامة هي أول مشروع سكني، يلبي أعلى معايير الاستدامة في إمارة الشارقة، ويتكون من 1120 فيلا مختلفة الأحجام، ومقسمة على أربع مراحل، تتكون الأولى من 280 فيلا، وتم إنجاز نحو 65% منها، وبيع نحو 60% من الوحدات السكنية المعروضة في هذه المرحلة.

وأوضح المدير التنفيذي لمدينة الشارقة المستدامة، أن هذا المشروع، هو شراكة استراتيجية بين هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير “شروق”، وشركة “دايموند ديفلوبرز” للتطوير العقاري، وهو مشروع سكني متعدّد الاستخدامات وعالميّ المستوى، يلبّي أعلى معايير الاستدامة الاجتماعية والبيئية والاقتصادية، ويمتدّ على مساحة تبلغ 7.2 مليون قدم مربّعة في ضاحية الرحمانية، ويتضمّن مساكن مؤلّفة من ثلاث وأربع وخمس غرف نوم، من طراز “وحدة جانبية”، و”وحدة وسطية”، والتي تتميّز جميعها بتصميمها العصري، وهندستها المبتكرة التي تركّز على الاستفادة من المساحات بأفضل شكلٍ ممكن.

وأشار المطوّع، إلى أنه جرى تصميم مدينة الشارقة المستدامة، بهدف التخفيف من البصمة الكربونية في إمارة الشارقة، حيث تعمل المدينة بالطاقة الشمسية بنسبة 100٪، وتعيد تدوير 100٪ من المياه والنفايات، إلى جانب زراعة الخضار والفاكهة، كما أنها مصممة بشكل يشجّع على ممارسة الأنشطة الرياضية مثل المشي، واستخدام التنقل النظيف عن طريق توفير عربات كهربائية ذاتية القيادة، ومحطات شحن للمركبات الكهربائية، ومن المتوقع أن توفّر الوحدات السكنية في مدينة الشارقة المستدامة، ما يصل إلى 50٪ من فواتير الكهرباء والمياه للسكان.